جويل مردينيان
جويل مردينيان

جويل مردينيان قصة نجاح

جويل مردينيان قصة نجاحها تحكي عن شابة تحولت من مجرد عارضة أزياء إلى ماركة تجارية شهيرة عربيًا بل وعالميًا، تلك المرأة التي استطاعت أن تكسب قلوب الكثيرين من حولها بسبب عفويتها وطبيعة مهنتها التي تطلبت منها أن تكون ذات شخصية جذابة قلبا وقالبا.

من هي جويل مردينيان

ولدت جويل مردينيان عام 1977، لبنانية الأصل، ترعرعت في بريطانيا لتدرس هناك أصول الماكياج والتجميل، كان شغفها الدؤوب إلى التغيير والتجديد هو ما جعلها تمتهن التجميل بعد معرفتها عن دراسة وخبرة، وكانت دائما تسعى إلى إظهار جمال روح الشخص وذلك بالتغيير من شكله حتى لو اضطرت إلى قلب الشخص الطالب للتغيير رأسا على عقب، حب جويل لهذا المجال كان دافعا لها وهي بعمر 18 إلى الدارسة الدائمة من أجل أن تكون ذات شأن مستقبلا، وهي على معرفة تامة بحاجة المجتمع العربي إلى شخص مثل جويل مردينيان في حياتهم.

 

جويل مردينيان
جويل مردينيان

حملت جويل مردينيان الجنسية الايطالية من والدتها مما ساعدها ذلك على الانتقال إلى لندن لدراسة فنون التجميل، وكانت قبل ذلك عارضة للأزياء هناك في ايطاليا وقد انتخبت كملكة جمال، استطاعت أن تكسب الخبرة الضرورية من خلال التعرف على بيوت الأزياء الكبيرة في أوروبا من أجل البدء بهدف حياتها في امتهان التجميل عن احتراف ودراسة، عملت جويل مردينيان فترة في اسبانيا ضمن الإعلام المكتوب واختيرت لتكتب مقالات عن الجمال والتجميل .

تعتبر جويل مردينيان حاليا من أشهر الشخصيات العربية على الإطلاق كونها عملت مع قناة MBC وقدمت برنامجا لها بعنوان “بصراحة أحلى” يتحدث هذا البرنامج عن صيحات الموضة والأزياء والتجميل إلى ما هنالك من أمور كانت جويل مردينيان تعتبر السباقة لها، ولكن أغلبنا لا يعلم أن جويل مردنيان لم تكن بدايتها هكذا إعلاميًا فبحكم إقامتها في لندن عملت كمدربة رياضية أيضا لدى قناة MBC، حيث كانت لندن مقرا للقناة، طبعا قبلت جويل مردينيان هذا العمل لأنها كانت على علم مسبق أنها سوف تحصل على ما هو أفضل لها ولحياتها وتكتسب من خلالها الخبرة، بالإضافة لحبها الشديد للرياضة، جويل مردينيان استطاعت الحصول أيضا على الجنسية البريطانية اكتسبتها بعد الإقامة والدارسة هناك وساعدها هذا الموضوع كثيرا في أعمالها.

تم اختيار جويل مردينيان عام 2013 لتكون ضمن قائمة أقوى امرأة عربية، ووضعت اسمها في عالم الجمال بعد شهرتها التي حققها لها برنامجها الشهير “مع جويل أحلى” الذي تقدمه من بيتها الأنيق المتواجد في دبي، تحاول من خلال هذا البرنامج تقديم المساعدة والعون للآخرين وخاصة من النساء لإخراج ما عندهم من جمال داخلي وإعطاء النصائح للمرأة العربية حتى تكون أمًا وزوجة جميلة يعشقها الآخرين من حولها، وقد وصل الأمر عند جويل مردينيان أخيرًا إلى إنتاج ماركة ماكياج خاصة بها وتحت اسمها “جويل” بعد أن كانت وكيلة لماركة “ماكس فاكتر” العالمية لسنوات.

كل هذا النجاح الذي حققته جويل مردينيان لم يكن ليحصل لولا حبها لتطوير نفسها أولا، واكتساب قلوب الآخرين ثانيا، مما يفسّر طموح جويل مردينيان الحقيقي وكيفية أن تكون شخصا معروفا قادرا على إحداث فرق حقيقي عند الأشخاص.

5 تعليقات

  1. كم تقاض شهريا

  2. بالفعل جويل مردينيان من أشهر الوجوه في عالم الموضة و التجميل في الوطن العربي و لا يزال برنمجها على mbc يشاهده الكثيرون و تعد جويل من أشهر الشخصيات التي استطاعت مساعدة المرأة العربية على تطوير مظهرها

  3. لقد تمكنت جويل مردينيان من خطف الاضواء و تجيهها حولها كون القفزات و الاشواط التي حققتها في مجال الازياء الى ماركة عربية و عالمية فهدا يعتبر انجاز كبير وتاريخي و الدليل على دلك يعود الى الماركة باسمها و هدا مايلمح انها كانت متفوقة في دراستها في مجال فنون التجميل

    • فريق عمل المشاهير

      جويل مردينيان أصبح لها الكثير من المتابعين وليس على شاشة التلفاز فقط، بل حتى البحث عنها على الأنترنت هو في ازياد مستمر وهو خير دليل على نجاحها.

  4. ان هاته المقالة التي تتحدث عن عارضة ازياء التي تحولة الى اسم شركة مركا حيث ان جويل مردينيان التي ولدت سنة 1977لبنانية الاصل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Shares