سيارات هوندا.. والبداية

سويتشيرو هوندا… مؤسس شركة سيارات هوندا المعروفة، قصة الطموح اللانهائي، قصةٌ لا تعرف المستحيل، قصة النهوض بعد كل سقوط!

سويتشيرو مؤسس شركة سيارات هوندا، وُلد في عائلة مُعدمة، في مقاطعة هماماتسو في اليابان، في العام 1906 للميلاد، كانت عائلته شديدة الفقر لدرجة أنه فقد خمسة من إخوته، نتيجة سوء التغذية، وضعف الوضع المادي!

عمل والده في تصليح الدراجات الهوائية، وكان هو يرافق والده، مما ولّد بداية حبه للميكانيك والاختراع فيه.

سيارات هوندا
سيارات هوندا

مما يُعرف عن مؤسس شركة سيارات هوندا، كرهه لنظام التعليم والمدارس بشكلها الحالي، فقد كان منذ صغره يؤمن بأن النظام الحالي للمدارس يقتل الإبداع والاختراع، لكنه كان يفضّل طريقة التجربة والتلقّي للتعليم، وهذا بالضبط ما تثبته تجربته الشخصية!

ترك سويتشيرو المدرسة في عامه الخامس عشر، بعد معاناة مع التهرب منها ومن أداء واجباته فيها، وبعد فشل كبير على مستوى الدراسة والتعليم، واتجه بعد نقمته على المنهج التدريسي والتعليمي، إلى مهنة والده في تصليح الدراجات الهوائية، لكن الأمر لم يطل، حتى ترك قريته بالكامل وغادر إلى العاصمة طوكيو ليعمل في محلٍ لتصليح السيارات.

بداية سيارات هوندا.. مع الاختراع!

مكث مؤسس شركة سيارات هوندا قليلًا في محل تصليح السيارات، قبل أن يقترض بعض المال ليفتتح محلّه الخاص، تزامن هذا مع حصوله على براءة اختراع للمكابح المعدنية، بعد أن كانت تستخدم المصنوعة من الخشب كمكابح للسيارات، وهو لا يزال في العشرين من عمره!

هذا صحيح! مؤسس شركة سيارات هوندا ليس رجل أعمال كبير فحسب، ولا أحد أهم أثرياء العالم فحسب، بل هو أيضًا أحد أهم المخترعين أصحاب براءات الاختراع الكثيرة في مجال الدراجات والسيارات، إذ سُجلت باسمه حوالي 150 براءة اختراع، وأكثر من 450 ابتكار!

بدأت رحلة كفاح مؤسس شركة سيارات هوندا، عندما عرض حلقة الكباس التي صممها على شركة تويوتا، لكن الشركة كانت بحاجة لأعداد كبيرة، وإلا فلا يمكنها شراء القطعة تلو القطعة! مما اضطره لتأسيس مصنع صغير لحلقات الكباس، ورغم المصاعب الجمّة التي عانى منها لترخيص المصنع بسبب ضعف الموارد الحكومية ورفضها تزويده بالإسمنت، إلا إنه لم ييأس، وابتكر طريقة هو وفريقه لتصنيع الإسمنت محليًا وبناء المصنع.

كانت بداية سيارات هوندا، من خلال عقد صغير مع شركة تويوتا! فكيف وصلت إلى ما وصلت إليه؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Shares