محرك البحث غوغل

محرك البحث غوغل والبداية

تحدثنا في وقت سابق عن المراحل التي سبقت وأدت إلى ولادة محرك البحث غوغل الأشهر على شبكة الانترنت، وكيف استفاد لاري بايج وسيرجي برين، المؤسسين الفعليين لمحرك البحث غوغل، من الخصائص الرياضية لصفحات الانترنت، والتي تربط هذه الصفحات بعضها ببعض، من أجل تطوير خوارزمية خاصة بهما، عن البايج رانك، أو ما يسمى بتصنيف الصفحات، والذي يرتبط ارتباطًا وثيقًا بالباك لينكات أو الروابط التي تجمع هذه الصفحات بعضها ببعض، فتؤدي إلى رفع أو خفض تصنيفها، أو البايج رانك الخاص بها.

بدأ الثنائي، لاري بايج وسيرجي برين، مؤسسي محرك البحث غوغل، بتحميل برنامجهما البسيط، الذي استخدما لبرمجته صفحة HTML بسيطة، بدأ تحميل محرك البحث غوغل بداية على الخوادم الخاصة بجامعة ستانفورد الأمريكية حيث كان الشابان يدرسان ويطوّران بحثهما على الشبكة العنكبوتية، وانتشر استخدامه مباشرة بين طلاب جامعة ستانفورد بشكل كبير، مما تطلّب خادمات إضافية للبرنامج، وسبّب التحميل والضغط الزائد على خوادم الجامعة.

محرك البحث غوغل
محرك البحث غوغل

بداية استخدام محرك البحث غوغل

بقي محرك البحث غوغل على خوادم جامعة ستانفورد الأمريكية، عندما أصبح متاحًا للاستخدام من قبل مستخدمي الانترنت في العام 1996، وبدأ يتطوّر بشكل سريع، ويسبب الضغط على خوادم الجامعة، مما جعل الثنائي المؤسس لمحرك البحث غوغل، يفكران جديًا بإنشاء مؤسستهما الخاصة، باسم محرك البحث غوغل.

إن الانتشار السريع لمستخدمي محرك البحث غوغل هو الذي جعل الشابان يقوما باستئجار بعض الخوادم الإضافية، ويستأجران كراجًا خاصًا لكي يتابعا عملهما منه، ويؤسسان شركتهما من هناك وكان ذلك في العام 1998 للميلاد.
تأسست شركة غوغل، برئاسة لاري بايج، وسيرجي برين كمساعد المدير التنفيذي، لكن الحقيقة أن المؤسس الحقيق لمحرك البحث غوغل هو لاري بايج وحده، ويعتبر سيرجي برين مساعده في هذا المجال.

إن تأسيس شركة غوغل، جاءت تحت رغبة الثنائي، بجعل جميع بيانات شبكة الانترنت، مترابطة ومفهرسة وقابلة للدخول، ومع العام 2000، استطاع الشابان المؤسسان أن يستأجرا مكانًا أوسع وخوادم أكثر ليصل محرك البحث غوغل إلى رقم مليار صفحة انترنت مفهرسة! لم يكن أي محرك بحث قد استطاع فهرسة هذا الرقم من قبل.

يعتبر أشهر المحركات على الإطلاق محرك البحث غوغل، الذي يقوم في الوقت الحالي بتوفير الدخول والفهرسة لأكثر من هذا الرقم!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Shares